الاكثر تصفحا


 
 

 

 
 

 

 
... ارسل الى صديق  ... نسخة للطباعه ...اضف الى المفضله   Bookmark and Share

 

 

مشاهير

 
تغريدات المتسابقة السورية عن الإرهاب جعلتها تترك The Voice ا

تاريخ النشر       10/02/2018 10:25 AM


بابنيوز-عبَّر فيديو من دقيقة و44 ثانية، نشرته ليلة الخميس الماضي ، 8 فبراير/شباط 2018، أعلنت المتسابقة الفرنسية- السورية في النسخة الفرنسية من برنامج The voice، منال ابتسام، عن قرار انسحابها من الدورة السابعة من البرنامج.

طالبة الدراسات العليا الانجليزية (22 عاماً) جعلت الحكام الأربعة يلفون كراسيهم لها يوم السبت، 3 فبراير/شباط 2018، وشغلت الصحافة طيلة الأسبوع بسبب تغريدات لها تعود إلى سنة 2016.

بعد أدائها لأغنية ليونارد كوهين "هالالويا" إلى الإنكليزية والعربية "يا إلهي" أمام الكاميرا، أثارت ابتسام الكثيرَ من ردود الأفعال العدائية، بسبب آرائها التي نشرتها على الشبكات الاجتماعية.

اتهمتها المواقع المؤيدة لإسرائيل، وفقاً لموقع Middle east eye، بأنها "عضوة في اليمين المتطرف الإسلامي" و"تؤمن بنظريات المؤامرة"، وذلك بعد أن اتَّخذت مواقف معادية لإسرائيل، وشكَّكت في تورط إسلاميين مسلحين في هجمات نيس الإرهابية. إذ كتبت في أغسطس/آب 2016 "الحكومة هي الإرهابي الحقيقي وأن الحادث مفبرك".

بعد الجدل الذي أثاره مستخدمو الشبكات الاجتماعية ومواقع مقربة من اليمين المتطرف الفرنسي، بحسب صحيفة Le parisien الفرنسية، استدعت قناة TF1 التي تعرض البرنامج، المتسابقة لعقد اجتماع معها بباريس يوم الثلاثاء 6 فبراير/شباط 2018.

تحدثت الصحيفة، قبل إعلان المتسابقة الانسحاب من البرنامج، عن اتخاذ القناة للقرار، مشيرة أنها قد تُحدث بذلك اضطراباً في قانون المسابقة، وتجعل منتجي البرنامج يعيدون الحسابات من البداية. إذ تقوم المسابقة على التباري بين 18 متسابقاً مقسمين على 4 فرق، لكل عضو من لجنة التحكيم فريقه.

يوم واحد بعد الاجتماع العاجل الذي جمع منال ابتسام بمنتجي البرنامج، خرجت المتسابقة على فيسبوك لتعلن انسحابها من المسابقة. وأظهر الفيديو الذي نشرته المغنية أنها كانت تقرأ كلامها بارتباك، وأنه لم يكن مرتجلاً.

وقالت منال في الفيديو "طرأت العديد من التوترات الصعبة للغاية في الأيام الأخيرة، لم أفكر أبداً في إيذاء أي شخص، ولذلك قرَّرت اليوم اتّخاذ قرار الانسحاب من هذه المغامرة".

وموجهةً حديثها إلى داعميها، أضافت: "هذا القرار لن يعرقل تقدمي الفني، بل على العكس".

شركة "إي.تي.في ستوديو فرنسا"، المنتجة لبرنامج "ذا فويس"، نشرت بلاغاً اليوم الجمعة، 9 فبراير/شباط 2018، قالت فيه إن انسحاب منال كان بناء على "إرادتها الشخصية".
 

المصدر: وكالات- صحف مختلفة - مداخلات بابنيوز- تدوينات وتغريدات كما ترد من المصدر

التقرير لا يعبّر بالضرورة عن رأي "بابنيوز".


100% 75% 50% 25% 0%




   

   مشاركات القراء

 

 

اضف مشاركتك 

  ألأسم: البريد:  
 

Please Enter the characters in the image below

This Is CAPTCHA Image
 
           

 


ترسل مشاركاتكم وملاحظاتكم الى الادارة عبر البريد الألكتروني

babnewspaper@gmail.com 
 

 

  Designed &Hosted By ENANA.COM