الاكثر تصفحا


 
 

 

 
 

 

 
... ارسل الى صديق  ... نسخة للطباعه ...اضف الى المفضله   Bookmark and Share

 

 

تيارات

 
الفريد نوبل ومثالية الأدب

فرات المحسن

تاريخ النشر       11/10/2017 10:55 AM


بابنيوز-هناك قلة ممن يعرفون عن شخصية وسيرة حياة الفريد نوبل، التي بدأت في بيت فقير في إحدى ضواحي ستوكهولم، وانتهت به مالكا لأكثر من تسعين مصنعا، في عشرين بلداً.إلى جانب ثلاثمائة ابتكار علمي تركها لخدمة الإنسانية.


ولا يعرف الكثيرون عن شغفه بالأدب وحبه للفلسفة، وعن نجاحاته العديدة في العلم والابتكارات، وليس هناك بمعلومات مستفيضة عن فشله بالحب وتكوين العائلة.كما أن القليل يعرف، أن نوبل كان كاتبا نظم الشعر وكتب الرواية والدراما ومارس أدب الرسائل، وكان مناقشا جيدا ومثابرا في الفلسفة والدين والسياسة. ويمكن القول عنه، كان إنسانا حر التفكير متنورا وجد نفسه في أفكار الكثير من فلاسفة عصر النهضة.

هذا ما سوف نطلع عليه في كتاب الصحفي والكاتب طالب عبد الأمير المسمى ( نوبل ومثالية الأدب ) قراءة موضوعية في معضلة جائزته في الأدب.الصادر عن دار نشر ( أوروك ميديا ـ ستوكهولم 2017 )

 

المصدر: وكالات- صحف مختلفة - مداخلات بابنيوز- تدوينات وتغريدات كما ترد من المصدر

التقرير لا يعبّر بالضرورة عن رأي "بابنيوز".


100% 75% 50% 25% 0%




   

   مشاركات القراء

 

 

اضف مشاركتك 

  ألأسم: البريد:  
 

Please Enter the characters in the image below

This Is CAPTCHA Image
 
           

 


ترسل مشاركاتكم وملاحظاتكم الى الادارة عبر البريد الألكتروني

babnewspaper@gmail.com 
 

 

  Designed &Hosted By ENANA.COM