الاكثر تصفحا


 
 

 

 
 

 

 
... ارسل الى صديق  ... نسخة للطباعه ...اضف الى المفضله   Bookmark and Share

 

 

تواصل اجتماعي

 
زغيرون حسن

تاريخ النشر       16/06/2017 08:02 AM


بابنيوز/ (تدوينات من مواقع التواصل الاجتماعي)رشيد فهد :

اقتحم ( حسن ) قاموس الفن العراقي باعتباره رمزا للعاشق والمعشوق على حد سواء .

الفنانة ( الصديقة الملاية 1901 - 1969 ) هي أول من حملت اسم حسن عبر تسجيلاتها وعبر الأثير أيضا : 

ربيتك زغيرون حسن ليش انكرتني

بعيونك الوسعات حسن موزر صبتني

كاس الامل مكسور....كسره على كسرة

واللي كسره هيهات يكدر يجبره....حسن

(محمد القبانجي) قارئ المقام ردد هذه الكلمات على نحو أدى إلى زيادة شهرة ( حسن) حتى ساد الاعتقاد لدى الكثير من الناس أن حسن شخصية حقيقية موجودة على ارض الواقع غير وهمية ولا رمز.

المندائية الجميلة بنت الناصرية ( انوار عبد الوهاب ) وضعت حسن في حدقات عيونها عبر رائعتها( دادا حسن) :

لا ام تحن لبجاي لا خاله وياي دادا حسن لا خاله وياي

وكل الوجوه اثكَال من يكَبل هواي دادا حسن من يكَبل هواي

حسن لا يكفيه العراق على ما يبدو فقد حلق الى مصر وهناك تلاقفته ( شادية ) في معلقتها :(حسن يا خولي الجنينة يا حسن ) والخولي هو الرجل الذي يعوّل علية في المزرعة :

يا حسن يا خولي الجنينه يا حسن

يا حسن يا غالي علينا يا حسن

يا خولي الجنينه اتدلع يا حسن

يا عقلي يا روحي يانور العيون

يا بلسم جروحي يا اصل الشجون

يا فتنه يا زينه يا سلوى الحزينه

ع البال او ناسينا يا خاين يا حسن

في مصر راحت الحكاية ابعد من هذا راحت الى ( ام حسن) في تطور جديد غير مسبوق بعدما انشد احمد عدويه:

سلامتها ام حسن من العين ومن الحسد

وسلامتك يا حسن من الرمش اللي حسد

يا ترى من هو حسن الذي شغل ودوخ السامعين ؟ 


المحتوى لا يعبّر عن رأي "بابنيوز"، بل عن وجهات نظر في مواقع التواصل الاجتماعي.. وتنقله "بابنيوز" حرفيا منها. 



100% 75% 50% 25% 0%




   

   مشاركات القراء

 

 

اضف مشاركتك 

  ألأسم: البريد:  
 

Please Enter the characters in the image below

This Is CAPTCHA Image
 
           

 

 

 

  Designed &Hosted By ENANA.COM

  Designed &Hosted By ENANA.COM